Monthly Archive: أغسطس 2016

Netanyahu

لم تحسم القضية في حكاية الصراع

ظهر جلياً أن أكثر تبعات الربيع العربي تصب في مصلحة إسرائيل. زالت جيوش ودُمرت دول، كانت ترى فيها إسرائيل خطراً ولو نظري. تقاربت بلاد كثر في المنطقة مع تل أبيب، بعد أن إفترضت أن أخطاراً أخرى تستعدي التحالف أو حتى التقارب مع إسرائيل. ومع إكتشاف الغاز في شرق المتوسط، هرولت عواصم لإصلاح ذات البين مع إسرائيل في حين بدأت الأخيرة تقرع أبواب أفريقيا وغيرها من المناطق بعد أن إنشغل العرب في قضايا رأوها وجودية. صحيح أن إسرائيل سجلت نقاطاً كثيرة في الآونة الأخيرة، ولكن السماء الملبدة بالغيوم، تبشر بمطرٍ قريب قد يفرج عما في القلوب. فظهر طرف بغير علم يخدم القضية، يحمل فكراً، يطارد حلماً، ينشد تغييراً هو نيتيناهو بحكومته…
Read more

تحطيم تمثال حافظ الأسد من قبل عنصر من جبهة النصرة

من العقل وتحت: ذهنية الاستبغال

عنوان المقالة هنا مستوحى من العبارة الشعبية القائلة: من الزنار وتحت، وهي العبارة التي تشير عادةً إلى المستوى الهابط أخلاقياً لخطابٍ ما أو لذهنيةٍ فكريةٍ ما. فكما أنه ثمة ما هو تحت الزنار؛ هناك أيضا ما هو تحت العقل، والذي يحيل، في هذا السياق، على الانحطاط المعرفي. وغريبة هي علاقة الأخلاق بالمعرفة، إذ ينسب لسقراط الحكيم فكرة مفادها أن الخير معرفةٌ، وأن الشر جهلٌ، وأن الانسان لا يفعل الشر إلا لجهله بالخير. كما ينسب الى شيخ الفلاسفة أفلاطون أنه شبّه فضيلة العدالة بعربة يجرها بغلان (وقيل حصانان) يمثلان قوتين نفسيتين هما القوة الغضبية وفضيلتها الشجاعة، والقوة الشهوانية وفضيلتها العفة؛ وتخضع هاتان القوتان، أو ينبغي أن تخضعا، للقوة العقلية وفضيلتها الحكمة.

DESERT SHIELD

سياسة المواجهات السعودية لضمان الثقل الاستراتيجي

لم تزد الزيارة الأخيرة للرئيس الأمريكي للمملكة السعودية درجة الفتور في العلاقات الإستراتيجية فقط، بل أكدت التوّجه السعودي نحو سياسة المواجهات و الاستقلالية في القرار الإقليمي خاصة بعد انخفاض أسعار النفط و اتهامها بنشر الفكر الوهابي ‘المتشدد’ بالإضافة الى النفوذ الدولي المتصاعد لإيران. يجدر التذكير انّ اندلاع  ثورات الربيع العربي قد وضع السعودية في مواجهة مباشرة مع إيران من خلال التنافس الجيوسياسي و الاستراتيجي في إطار ‘الحرب الباردة’ الجديدة و العلنية على هامش الثورة السورية و الاقتتال اليمني و الحراك الاحتجاجي في البحرين. و بالتالي تعد حالة الفوضى الأمنية في منطقة الشرق الأوسط و ازدياد حدة التوتر و التوجس من السلوك الإيراني، بالإضافة الى سياسة التذبذب أو الانعزال للولايات المتحدة…
Read more

middle-east-chaos-whats-happening-and-why

تطور الاضطرابات في الشرق الأوسط البعد الإقليمي – الجزء الثاني

بالنظر إلى السيناريو الحالي في الشرق الأوسط، يمكن للمرء أن يقبل منطقياً بالحجة القائلة إن الاضطرابات الجارية في منطقة الشرق الأوسط تتحمل مسؤوليتها على قدم المساواة السياسات الأنجلو أمريكية المكيافيلية في المنطقة والفشل المروع للحكومات الإسلامية والقيادات في الشرق الأوسط الشرق بالرد بعقلانية على هذه التحديات. ولكن هل هناك أي أبعاد وراء الدين؟ القومية والاضطراب كانت مناطق غرب آسيا المعروفة باسم (الشرق الأوسط) وشمال افريقيا مكاناً للتوتر والصراع منذ نهاية القرن الـ 19. وقد برزت التوترات إبان تقسيم شمال أفريقيا وغرب أسيا بين القوى الأوروبية خلال فترة التوسع الاستعماري واتفاقية سايكس بيكو بين بريطانيا وفرنسا في عام 1916 أثناء الحرب العالمية الأولى. نتيجة التقسيم لم تأخذ بعين الاعتبار التنوع السكاني…
Read more

Understanding-the-cancer-of-Jihadism1

العلاقة بين التطرف والاندماج

حوار مع الباحث الفرنسي المختص في شؤون التطرف أوليفييه روا أسلمة الراديكالية…عدمية الجهادية قوة تنسف الفجوة بين الأجيال بعد هجمات بروكسل الإرهابية يحذِّر الخبير الفرنسي المختص في شؤون الإسلام والتطرف أوليفييه روي من التسرُّع في الربط بين الإسلام والإرهاب، ويوضح في الحوار التالي مع الصحفية ميشائيلا فيغِل مشكلة الفكر الجهادي الحقيقية. السيِّد روا، هل ترى أنَّ هناك صلةً بين الإرهاب وفشل الاندماج في مجتمعات الهجرة الأوروبية؟ أوليفييه روا: أنا لا أعتقد أنَّ التطرُّف الإسلامي هو نتيجة لفشل الاندماج. هذه مشكلةٌ صوريةٌ. والكثيرون من الشباب، الذين يذهبون إلى الجهاد، هم مندمجون ويتحدَّثون اللغة الفرنسية أو الإنكليزية أو الألمانية. وتنظيم “الدولة الإسلامية” أسَّس كتيبة ناطقة باللغة الفرنسية، وذلك لأنَّ الفرنسيين أو البلجيكيين…
Read more

Menu Title