المشرق والعالم

middle-east-e1432799259341

الاختلافات الثقافية بين أوروبا والشرق الأوسط: بين الإنجاز والإسناد

لا وجود لصراع الحضارات, لكن هناك اختلافات و توافقات فيما بينها, ولا يمكن اعتبار الثقافة الإسلامية السائدة في الشرق الأوسط استثناءً. تعتبر الثقافة مفهوماً عصياً على الإدراك. تختلف الثقافة في الشرق الأوسط عن الثقافة في أوروبا لاختلاف السمات المتضمنة في الأبعاد الثقافية لكل منهما. إدراك السمات الثقافية في كل من أوروبا والشرق الأوسط, يساعد على الوصول لفهمٍ للآخر. هذا المقال يحوي مقارنة بين الثقافتين على بعد واحد هو “الإنجاز-الإسناد” (ascriptive vs. achievement) وهو خط أفقي تتراوح الثقافات المختلفة في الانتماء لأحد طرفيه. تناقض واضح بين الثقافة الشرق أوسطية والثقافة الأوروبية, حيث تفضّل الأولى الإسناد, بينما الثانية تفضّل الإنجاز. يكمن الفرق في الأسباب التي يضع المجتمع فرداً ما في مكانة معينة.

iran-us-flag759

مخاطر الإنجرار إلى حرب أمريكية-إيرانية في سوريا 

  شنت الولايات المتحدة وحلفاؤها ضربات جوية ضد “داعش” في عام 2014، أوضحت إدارة الرئيس السابق، باراك أوباما، أن أمريكا لن تجر إلى مستنقع الحرب الأهلية السورية التي أودت بحياة مئات الآلاف منذ عام 2011. ورغم ذلك، هناك مخاوف جدية يتم التعبير عنها في البنتاغون بأن الولايات المتحدة يمكن أن تجر إلى صراع إقليمي أوسع، ليس فقط مع سوريا ولكن مع إيران. ويشعر المسؤولون بقلق خاص من أن جهود ايران الجارية لبناء منطقة سيطرة تمتد من طهران إلى بيروت في لبنان ستوسع الحرب الأمريكية في نهاية المطاف من خلال تهديد أمنى للقوات الأمريكية العاملة في جنوب سوريا بالقرب من الحدود مع العراق والأردن.

8008-000_ls1rb-739_416

شيوخ مسلمون يعلنون أن العمليات الانتحارية حرام

  أصدر مجموعة من الشيوخ الباكستانيين من شتى المدارس والمذاهب الإسلامية يوم السبت الماضي (27 أيار) في إسلام آباد فتوى تقول أن العمليات الانتحارية والتمرد المسلح ضد الدولة لفرض الشريعة الإسلامية حرام في الإسلام. كان ذلك أثناء مؤتمر نظمه معهد الأبحاث التابع للجامعة الإسلامية الدولية في إسلام آباد, حيث وقّع 31 عالماً دينياً على الفتوى بالإجماع.

IMG_4876

مساجد ألمانيا متطرفة بنظر السوريين

نجا سلام من رحلته المحفوفة بالمخاطر من مصر لأوروبا, بعد أن فرّ من الحرب في موطنه, سوريا. شعر الواصل الجديد بالقلق عندما قابل رجالاً بلحى كثة طويلة في مسجد قرب مكان إقامته في مدينة كولونيا شهر نوفمبر الماضي. مظهر هؤلاء الرجال ذكّره بعناصر جيش الإسلام, مجموعة إسلامية من الثوار تسيطر على مدينته قرب دمشق. يقول سلام الذي يبلغ من العمر 36 عاماً والذي لديه شارب دون لحية, أن أحد الرجال في المسجد قال له “أن المسلم الجيد يرخي لحيته دون شاربه.” ذكّرته تلك الكلمات بالكثير من الأفكار التي خلفها ورائه.

1490973439883

التطرف الإسلامي والشعبوية في مخيال أدب المستقبل

عاد مصطلح الشعبوية للواجهة مع الحملات الانتخابية في فرنسا مهدداً الديموقراطيات الغربية بأفكار تبتعد عن اللبرالية والتعددية. جزء مهم من شعبية الشعبوية لدى أتباعها في الغرب أنها نظرياً تقف بوجه تهديد التطرف الإسلامي الذي ضرب مدناً أوروبية بعدة هجمات في السنوات السابقة. تستغل دوائر إعلامية عالمية يمينية هذه الهجمات في حملة تعميمٍ ضد المسلمين. تغطيات إعلامية تأجج حالة الكره للأجانب بشكل عام وللمسلمين بشكل خاص بعد كل اعتداء إرهابي. على الجانب الآخر, ينشط اليسار والجاليات المسلمة في أوروبا بمواجهة هذه التعميمات على المسلمين. يبدو من الواضح أن الإعتدائات الإرهابية تؤثر سلباً على المجتمعات المسلمة في أوروبا, لكن ما يبدو أقل وضوحاً, هو أثر هذه الاعتدائات ومرجعيتها الفكرية على المجتمعات الأوروبية….
Read more

Turkey Syria

خطط لإعادة رسم الشرق الأوسط

“الهيمنة قديمة قدم البشرية نفسها…” -زبيغنيو بريجنسكي، المستشار الأسبق للأمن القومي الأميركي. تم تقديم مصطلح “الشرق الأوسط الجديد” New Middle East للعالم في حزيران (يونيو) 2006 من تل أبيب. وقدمته وزيرة الخارجية الأميركية في ذلك الوقت، كوندوليزا رايس (التي أسندت إليها وسائل الإعلام الغربية الفضل في نحت المصطلح)، ليحل محل المصطلح الأقدم والأكثر مهابة “الشرق الأوسط الكبير” Greater Middle East. تزامن هذا التحول في اللغة الدلالية مع افتتاح خط أنابيب “باكو-تبليسي-جيهان” لنقل النفط في شرق المتوسط. وبعد ذلك، بشرت وزيرة الخارجية الأميركية ورئيس الوزراء الإسرائيلي بمصطلح “الشرق الأوسط الجديد” ومفهومه في ذروة الحصار الإسرائيلي للبنان برعاية أنجلو-أميركية. وأخبر رئيس الوزراء الإسرائيلي، إيهود أولمرت، ووزيرة الخارجية الأميركية، رايس، الإعلام الدولي بأن…
Read more

322D7AA800000578-3490400-image-a-3_1457953948791

كيف تزدهر الإيديولوجيات المتطرفة في العالم المُقسم

الإرهاب والهجمات الأخرى التي ينفذها يافعون مغرر بهم، أمر يعزز الحاجة لإعادة اكتشاف المساواة كحق من حقوق الإنسان. أشكال من العنف الغير المبرر في المجتمعات إضافة لجرائم جنسية وعنصرية تتصاعد بشكل غير مسبوق في جميع أصقاع الأرض، نحن نرى التطرف في المجتمعات والأقاليم لاسيما بدوره كإيديولوجية مرتكزة إلى منهجية تفكير واحدة قائمة على الشعور “نحن ضد الآخرين”. في الوقت ذاته، يناضل الناس في كل مكان ضد فقدان هويتهم في عصر “الحداثة السائلة” تلك الظاهرة التي ألقى عليها الضوء الباحث الإجتماعي”زيغمونت باومان”. هناك تطوران مختلفان في المرحلة الراهنة من العولمة، أولهما أن العولمة تتيح للحضارات والإمبراطوريات السابقة (الصين، روسيا، الهند) بأن تعيد أمجادها كقوى عظمى، وهي تسرع عملية بروز أمم أخرى…
Read more

Understanding-the-cancer-of-Jihadism1

العلاقة بين التطرف والاندماج

حوار مع الباحث الفرنسي المختص في شؤون التطرف أوليفييه روا أسلمة الراديكالية…عدمية الجهادية قوة تنسف الفجوة بين الأجيال بعد هجمات بروكسل الإرهابية يحذِّر الخبير الفرنسي المختص في شؤون الإسلام والتطرف أوليفييه روي من التسرُّع في الربط بين الإسلام والإرهاب، ويوضح في الحوار التالي مع الصحفية ميشائيلا فيغِل مشكلة الفكر الجهادي الحقيقية. السيِّد روا، هل ترى أنَّ هناك صلةً بين الإرهاب وفشل الاندماج في مجتمعات الهجرة الأوروبية؟ أوليفييه روا: أنا لا أعتقد أنَّ التطرُّف الإسلامي هو نتيجة لفشل الاندماج. هذه مشكلةٌ صوريةٌ. والكثيرون من الشباب، الذين يذهبون إلى الجهاد، هم مندمجون ويتحدَّثون اللغة الفرنسية أو الإنكليزية أو الألمانية. وتنظيم “الدولة الإسلامية” أسَّس كتيبة ناطقة باللغة الفرنسية، وذلك لأنَّ الفرنسيين أو البلجيكيين…
Read more

brussels-terror--g_3506981b / الهجمات الإرهابية في بروكسل: صراع بين من و من؟

الهجمات الإرهابية في بروكسل: صراع بين من و من؟

هل بدأ العالم ينساق إلى فخ “داعش”؟ ألها حقاً صلة بالثقافة أو الدين أم أنها مجرد سياسة فقط لا غير؟ الهجمات الإرهابية التي ضربت عاصمة أوروبية ثانية في أقل من عام هزت مجدداً السياسة العالمية حتى النخاع. فهل بدأ العالَم ينساق إلى فخ “داعش”؟ كما توقعنا، ولّدت تفجيرات بروكسل موجة دولية من الحزن والغضب شبيهة بتلك التي أعقبت الهجوم على أسبوعية شارلي إيبدو في يناير عام 2015 والعمليات الإرهابية المؤلمة في باريس نوفمبر/ تشرين الثاني 2015. إدانات واسعة النطاق ودعوات إلى التضامن أطلقها على الأرجح طيف كبير من الشخصيات الإسلامية داخل أوروبا وخارجها، وأيضاً من قبل قادة سياسيين دوليين، ومن بينهم قادة عرب. وبالرغم من أن بعض ضحايا الهجمات على…
Read more

Menu Title