أحدث المقالات

هكذا كانت ترتدي المرأة الإيرانية في السبعينات

هكذا كانت ترتدي المرأة الإيرانية في السبعينات

كانت إيران قبل الثورة الإسلامية عام 1979 الى حد بعيد بلد مختلف عن ذلك الذي نراه اليوم. وكان علماني، موجهة للغرب وسمح قدرا معينا من الحرية الثقافية. قد يكون صادما اليوم، ولكن اتخذت النساء في ذلك الوقت أيضا نهجا حديثا عندما يتعلق الأمر بالموضة. هذه صور من مجلة قديمة تعطينا فكرة تقريبية عن ما يمكن للمرأة أن تلبس في ذلك الوقت. اليوم لباس المرأة في إيران هو أكثر تحفظا مما كان عليه في السبعينات. الآن، فإنها تحتاج إلى تغطية شعرها، الرقبة، والسواعد. ومع ذلك، النساء الإيرانيات أنيقة عموما، وتميل إلى اختيار الملابس الملونة.

صور من السابق والآن لمدينة القدس

صور من السابق والآن لمدينة القدس

ظهرت فكرة إنشاء صور من السابق والآن عندما سمعت أن مكتبة نيويورك العامة قد أضافت الكثير من الصورة القديمة للملك العام. ربما معظم الصور هناك من الولايات المتحدة، لكنني قررت التحقق مما إذا كان هناك أي صور من إسرائيل أيضا. ومنذ زمن زاروا الناس من أوروبا والولايات المتحدة هذه المنطقة والتقطوا صورا، وكنت قادرا على العثور عليها في مكتبة نيويورك العامة. وسوف تظهر صورة قديمة (معظمهم منذ 100-150 سنة)، ثم صورة قمت بها مؤخرا ثم مزيج من الاثنين معا.  صورة قبة الصخرة في عام 1864 من قبل Ermete Pierotti: صورة قديمة من القدس.

الشبكة السورية للعمل المدني

الإعلان عن تأسيس الشبكة السورية للعمل المدني

أُعلن اليوم الخميس في 11 شباط 2016 في مدينة غازي عنتاب التركية عن انطلاق “الشبكة السورية للعمل المدني”، وكانت خمسة عشر منظمة غير حكومية سورية إضافة إلى عدد من النشطاء المدنيين قد وقعوا على بيان تأسيس الشبكة الذي حصلت إم بي سي جورنال على نسخة عنه. وقد جاء في بيان تأسيس الشبكة أنها ” وهي شبكة طوعية غير حكومية وغير ربحية تسعى لتيسير عمل المنظمات غير الحكومية و الجمعيات السورية والتشبيك فيما بينها ضمن إطار وطني مشترك يخدم الصالح العام. بهدف تنمية وتطوير قطاع العمل المدني في سوريا، وتسعى هذه المنصة لتعزيز الوظائف المناطة بمنظمات المجتمع المدني لبناء دولة القانون والمؤسسات الديمقراطية والتعددية وإشاعة ثقافة مدنية ترسي في المجتمع احترام…
Read more

Kabul-MPC-Journal-©-Manjunath-Kiran-AFP

الجسر الثقافي لم يُدمر في أفغانستان

من خلال متابعة وكالة أنباء فارس بشأن الهجوم الانتحاري الأخير، الذي نفذته طالبان ضد محطة تلفزيون “تولو” العلمانية، في كابول في العشرين من كانون الثاني 2016، والذي نجم عنه سقوط ما لا يقل عن سبع ضحايا وعشرين جريحاً. سنكتشف أن الجسور الثقافية لم تُدمر بعد. فقد تعرفت من خلال مراقبة البرامج والنقاشات والمناظرات الفكرية حول هذه المحطة التلفزيونية الفريدة من نوعها في كابول، على مخاوف مشتركة على نطاق واسع بين الصحفيين اللإفغان والفرس على حد سواء، حول حرية التعبير والحرية بشكل عام والسلام. ما هي أهمية محطة “تولو” توفر هذه المحطة الخدمات التلفزيونية المجانية للمشاهدين في 14 مدينة أفغانية والدول المحيطة بها، “تولو” محطة شبابية إخبارية تعمل في أفغانستان، تتناول…
Read more

Menu Title