الإمارات تنفي تقارير عن إحباط مؤامرة إيرانية لقتل إسرائيليين

إم بي سي عربي

صحيفة سياسية ثقافية شرق أوسطية مستقلة. تقدم تقارير استخباراتية وترصد الحدث بحيادية، موضوعية ومصداقية. إم بي سي عربي تقدم تغطية مميزة عن الشؤون السياسية، الأمن والدفاع، مكافحة الإرهاب، ومواضيع متنوعة عن الثقافة في منطقة الشرق الأوسط.

أخبارإسرائيل| فلسطينإيرانالأمن والدفاعمكافحة الإرهاب

الإمارات تنفي تقارير عن إحباط مؤامرة إيرانية لقتل إسرائيليين

في 4 يناير 21، نفت الحكومة الإماراتية  تقريرا تلفزيونيا إسرائيليا  بأن أجهزته الأمن الإماراتية اعتقلت عددا من الأشخاص الإيرانيين المشتبه بهم بتخطيط لتنفيذ هجوم ضد إسرائيليين في البلاد.

وصرحت في بيان إن “حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة نفت التقارير الإعلامية المتداولة اليوم (4 يناير 21) بشأن إحباط هجوم مزعوم في دبي”.

التقرير التلفزيوني الإسرائيلي تم بثه مساء الأحد (3 يناير 21)، حيث ادعت أخبار “القناة 12” الإسرائيلية أن السلطات في الإمارات العربية المتحدة اعتقلت عددا من الإيرانيين في دبي وأبو ظبي خلال “الأيام القليلة الماضية” للاشتباه بأنهم خططوا لتنفيذ هجمات إرهابية. وذكر التقرير إن السلطات الإماراتية تحقق فيما إذا كان آلاف السياح ورجال الأعمال الإسرائيليين هم الأهداف المقصودة للخلية الإرهابية الإيرانية، مضيفا أن الإماراتيين يشاركون المعلومات التي تم الكشف عنها في التحقيق “مع الدول الصديقة”، دون التحديد من هي الدول الصديقة.

ووصفت حكومة دولة الإمارات في بيانها المعلومات الواردة في تقرير “القناة 12” بأنها “شائعات” وقالت إنها “ليست صحيحة البتة وحثت على الدقة في التقارير”. هذه التقارير تأتي عدة أشهر بعد إعلان دولة الإمارات العربية المتحدة التوصل مع الولايات المتحدة وإسرائيل لاتفاق يوقف ضم الأراضى الفلسطينية، واتخاذ خطوات تعزز فرص السلام فى الشرق الأوسط.

وقد تباينت ردود فعل دول الشرق الأوسط على اتفاق الإمارات وإسرائيل في 13 أغسطس 2020 حول تطبيع العلاقات الثنائية، ما بين الترحيب والرفض.

هذا وقد حذر المسؤولون الإسرائيليون مؤخرا من أن إيران قد تسعى للانتقام من خلال استهداف إسرائيليين في الخارج، بما في ذلك في الإمارات والبحرين، بسبب  مرور العام الاول من قيام الولايات المتحدة الأمريكية باغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني، وبعد شهر ونصف من اتهام إسرائيل باغتيال رئيس البرنامج النووي الإيراني محسن فخري زاده.

 

فريق تحرير إم بي سي عربي