الجيش الإيراني يحقق الإكتفاء الذاتي في مجالات تسليح عديدة

إم بي سي عربي

صحيفة سياسية ثقافية شرق أوسطية مستقلة. تقدم تقارير استخباراتية وترصد الحدث بحيادية، موضوعية ومصداقية. إم بي سي عربي تقدم تغطية مميزة عن الشؤون السياسية، الأمن والدفاع، مكافحة الإرهاب، ومواضيع متنوعة عن الثقافة في منطقة الشرق الأوسط.

أخبارإيرانالأمن والدفاعالنشاط العسكري

الجيش الإيراني يحقق الإكتفاء الذاتي في مجالات تسليح عديدة

في 18 أبريل 2021، قال قائد القوة البرية لجيش الجمهورية الإسلامية العميد كيومرث بور حيدري للصحافيين أن القوة المسلحة البرية في الجيش الإيراني حققت إنجازات جيدة في سلسلة الصناعات الدفاعية لتبلغ مرحلة الإكتفاء الذاتي ومن دون الحاجة إلى الأجانب، في مجال الصواريخ والطيران المسير والعربات المدرعة والذكية. 

 أكد العميد حيدري على هامش استعراض “يوم الجيش” بطهران : أن القوة البرية المحورية في الجيش الإيراني، تقف على أتم الجاهزية وفي كافة الساحات من أجل الدفاع عن إيران.  

وأضاف، ان القوة البرية في الجيش الإيراني تتولى اليوم حماية جزء كبير من حدود البلاد؛ كما هي حاضرة في جميع الأحداث التي يشعر الشعب بحاجة الى وقفة الجيش معه؛ لافتا إلى الخدمات الإغاثية التي توفرها القوة البرية بالجيش خلال الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات والزلازل ومكافحة فيروس كورونا.

وشدد العميد حيدري قائلا : “ينبغي على العدو أن يعلم، بأنه إذا أضمر السوء إلى ثغور البلاد وأقدم على أي حماقة، نحن سنغرقه في مستنقع الموت ونلقنه درسا لن ينساه.”

تعتبر القوة البرية في الجيش الإيراني، تحت قيادة العميد كيومرث حيدري الذي تم تعيينه لهذا المنصب في 19 نوفمبر 2016، من أكبر القوات البرية في الشرق الأوسط. في عام 2007، قدر مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية أن عدد عناصر الجيش الإيراني النظامي حوالي 350,000 موظف، تتضمن 220,000 مجنداً و 130,000 من الجنود المحترفين. وتم تقدير احتياطي الجيش الإيراني من الجنود بحوالي 350,000 عنصراً. المجندون يخدمون لمدة 21 شهرا ويتلقون تدريب عسكري محترف.

فريق تحرير إم بي سي جورنال